fbpx
الرئيسية » أخبار وطنية » قيدوم الصحفيين محمد لبيهي يوجه للمرة الثانية رسالة مفتوحة الى عامل اقليم السراغنة

قيدوم الصحفيين محمد لبيهي يوجه للمرة الثانية رسالة مفتوحة الى عامل اقليم السراغنة

 

وجه صباح اليوم الإثنين 12 دجنبر الجاري قيدوم الصحفيين بجهة مراكش آسفي الأستاذ محمد لبيهي رسالة مفتوحة الى هشام السماحي عامل اقليم قلعة السراغنة وهذا ما جاء ٥ي نصها دون تصرف: 

” السيد العامل المحترم صباح الخير
لاشك انكم اطلعتم قبل حوالي ثلاثة شهور على رسالتي المفتوحة التي ناشدتكم فيها باعتباري واحدا من ابناء اقليم قلعة السراغنة، حول معاناة السكان المجاورين للمطرح البلدي الذي اضر كثيرا بمحيط بيئتنا،من اجل الاسراع بتنفيذ المساطر القانونية للشروع في انجاز مشروع المطرح الاقليمي الذي طال انتظاره.

السيد العامل المحترم وحيث ان السلطات الاقليمية في شخص السيد الكاتب العام للعمالة أشرفت على انتخاب رئيس ومكتب جديد لمجموعة الجماعات الترابية “التضامن”يوم الخميس الماضي، اسمحوا لي اليوم مرة اخرى ان اتوجه اليكم،واقول لكم بصراحة، ان العديد ان لم اقل جميع أهل قلعة السراغنة ضاق صبرهم،ولم يعودوا يثقون في الوعود التي كانت تتقاطر عليهم من الهيئات السياسية خلال حملاتها الانتخابية ،بسبب الصراعات السياسوية الضيقة والتي لم يعد لها اي مبرر مقبول، والتي اثرت بشكل كبير في مابات يعرف ب “البلوكاج” الواقع في مؤسسة منتخبة اسمها المجلس الاقليمي ،وماينتج عن ذلك من قررات لم تساهم في حل العديد من المشاكل التي تعلمون اوضاعها بشكل جيد.فان الوضع الحالي للمجلس الاقليمي لايبعث على الارتياح لاداء الوظيفة التي احدث من اجلها،والتي تتلخص بالاساس في المساهمة في خلق برامج تنموية حقيقية لفائدة رعايا صاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله.

السيد العامل المحترم الذي يقال عنه في المؤسسات وفي المجالس وفي المقاهي ان يديه نقيتان، ان اقليم قلعة السراغنة لازال ينتظر منكم التحرك بشكل كبير لوضع حد لمختلف العراقيل لتسوية مايعرفه المجلس الاقليمي من وضع غير مقبول، وملفات المشاريع التي ينتظر انطلاقتها السكان بفارغ الصبر،ابرزها بناء مقر الجامعة،السوق الاسبوعي والمرافق المجاورة له،المطرح الاقليمي،دار السراغنة….وغيرها من المشاريع والبرامج التي قدمت امام مسؤولين جهويين واقليميين في اكثر من مناسبة.

السيد العامل المحترم هل تعلمون ان العديد من المواطنين والمواطنات وبعض المنتخبين ،الذين ضاقوا درعا من جملة من الممارسات،طالبوا مرارا بان تعملوا مايمكن من تصحيح الاوضاع الداخلية للمجلس الاقليمي،وتسريع وثيرة انجاز المشاريع المتوقفة وكذا البرامج الموقع عليها في اطار اتفاقيات شراكة مع مؤسسات الدولة.

وهل تعلمون السيد العامل المحترم أن العديد من المواطنين ضمنهم منتمون لاحزاب بعض المنتخبين ، يرددون بسبب استمرار الصراعات والتي كان اخرها ماعرفته الجلسة الثالثة للدورة الاستثنائية للمجلس الاقليمي المنعقدة يوم الجمعة من الأسبوع الأخير،ان الوضع لم يعد يحتمل المزيد من التاخير، في مايمكن ان يساعد على تحقيق السير العادي لمؤسسة المجلس الاقليمي المنتخبة بشكل يصفه الجميع بانه تم وفق ماتنص عليه القوانين المنظمة للانتخابات،وماقد يؤثر أيضا على المكتب الجديد لمجموعة الجماعات الترابية “التضامن”.

انت تعرف السيد العامل كما يعرف الجميع انك لست في حاجة الى من يعطيك النصائح، فتجربتك في الدار البيضاء او في وزارة الداخلية، تبقى معروفة لدى جميع مسؤولي هذه الأخيرة، والمتتبعين للشان المحلي ومسؤولي الادارة الترابية.وهو ماقد يساعدك على تفعيل ما يساهم ايضا في توقيف مااصبح العديد من المواطنين والمنتخبين يعتبرونه “عبثا” لم يشهده الاقليم طيلة الولايات الانتدابية السابقة في عهد جميع السادة العمال ورجال السلطة الاقليمية الذين تقلدوا مسؤوليات تدبير شؤون سكان اقليم قلعة السراغنة.
اسمحوا لي سيدي العامل ان اقول لكم انه ان الاقليم المنكوب المتضرر كثيرا من تداعيات سنوات الجفاف والاوضاع الاقتصادية والاجتماعية المتازمة،المحتاج لتشجيع الاستثمار وتقوية رصيد البرامج التنموية، والذي لانقبل له المزيد من المشاكل، ان تقوموا بماترونه مناسبا لتسوية حالة لبلوكاج التي اصبحت حديث الخاص والعام و نرفض استمرارها،لان الوقت اصبح يتطلب تظافر الجهود ونبد الصراعات السياسوية التي لم يتحقق من ورائها لحدود اليوم اي شيئ في اقليم لانرضى له ان يوصف بالاقليم المغبون.”

مع تحياتي وتقديري
-قلعة السراغنة في 12 دجنبر 2022
-محمد لبيهي اعلامي

شاهد أيضاً

الفقيه بن صالح: عمال النظافة يستنكرون تأخير صرف أجورهم

الواجهة/أحمد زعيم توصلت الجريدة بنسخة من البيان الإستنكاري الصادر عن النقابة الوطنية للجماعات الترابية والتدبير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: