fbpx
الرئيسية » منوعات » الجماعة الترابية تملالت باقليم قلعة السراغنة تتعزز بثكنة الوقاية المدنية.

الجماعة الترابية تملالت باقليم قلعة السراغنة تتعزز بثكنة الوقاية المدنية.

20220920 1123191

تم صباح اليوم الثلاثاء 20 شتنبر الجاري، تدشين مقر ثكنة الوقاية المدنية الجديد بالجماعة الترابية تملالت بإقليم قلعة السراغنة، الذي أشرف عليه هشام سماحي عامل الإقليم، في أفق تعزيز البنية التحتية، للتمكن من حماية الأشخاص والممتلكات من الكوارث الطبيعية والصناعية، و التدخل الاستعجالي في حوادث السير وغيرها.

وأشرف هشام سماحي، عامل عمالة إقليم قلعة السراغنة، على تدشين هذه الثكنة، رفقة القائد الجهوي و القائد الإقليمي للوقاية المدنية، رئيس المحكمة الابتدائية بقلعة السراغنة ووكيل الملك بها، ورئيس المجلس الإقليمي، ورئيس المجلس العلمي المحلي، وبرلمانيي الإقليم ورئيس وأعضاء المجلس الجماعي تملالت بحضور شخصيات أمنية ومدنية ومنتخبين و وفعاليات المجتمع المدني ووسائل الإعلام.

وبعد تقديم التحية لعامل الاقليم من قبل رجال الوقاية المدنية توجه للسلام على مختلف الحاضرين الذين كانوا في استقباله بمقر التكنة الجديدة بتملالت، ليشرف بعدها على قص الشريط إيذانا بانطلاق العمل بالثكنة التي تتوفر على تجهيزات ومعدات مختلفة خاصة بالتدخل والإنقاذ إضافة إلى سيارة إسعاف حديثة وشاحنة خاصة بإطفاء الحرائق إلى جانب الطاقم الذي يضم عناصر مهمة  وقائد الثكنة ذاتها.

ويندرج مشروع احداث هذه الثكنة التي تم إنجازها بشراكة بين جماعة تملالت والمديرية العامة للوقاية المدنية بغلاف مالي يفوق مليوني درهم، إلى تقديم خدماتها لساكنة الجماعة الترابية تملالت، التي توجد على محور طرقي مهم بالطريق الوطنية الرابطة بين مراكش وإقليم قلعة السراغنة 

و جاء احداث هذه الثكنة لتخفيف الأعباء ايضا عن الوحدة الرئيسية للوقاية المدنية بمدينة القلعة عاصمة الإقليم، وتقريب خدماتها من المواطنين، من خلال التحسيس بأهمية الوقاية من المخاطر، عبر برامج تكوينية للمجتمع المدني وتلاميذ المؤسسات التعليمية.

وقد قدمت بهذه المناسبة لعامل الاقليم هشام سماحي شروحات وإحصائيات لمجمل التدخلات التي تقوم بها الوقاية المدنية بالإقليم طيلة السنة، والتي تهم حوادث السير والحرائق والفيضانات، كما قدمت للحاضرين شروحات حول مختلف مكونات المشروع الجديد، وبذلك يكون إقليم قلعة السراغنة يتوفر على أربعة مراكز للوقاية المدنية ويتعلق الأمر بمركز العطاوية، سيدي رحال، تملالت و ثكنة الوقاية المدنية بقلعة السراغنة.

وقد خلف تدشين ثكنة الوقاية المدنية بمدينة تملالت ارتياحا كبيرا لدى مختلف الشرائح الإجتماعية بالمدينة والمناطق المجاورة، حيث يرتقب أن تمنح الثكنة خدماتها المتنوعة وتقدم اسعافاتها وتدخلاتها على مستوى النفوذ الترابي لجماعة تملالت والمناطق القريبة منها التابعة لاقليمالرحامنةبتنسيق مع القيادة الحهوية، وهو الأمر الذي خلف إنشراحا كبيرا لدى المواطنين بالجماعات المجاورة، الذين أضحوا يشعرون بقرب خدمات الوقاية المدنية منهم، إضافة إلى النتائج الإيجابية التي يرتقب أن يسفر عنها عمل الثكنة على مستوى عمليات الإنقاذ خاصة بالطريق الوطنية الرابطة بين مراكش وإقليم قلعة السراغنة، إضافة إلى التدخلات أثناء الحرائق وحوادث السير بمجموعة من الجماعات المجاورة لبلدية تملالت.

متابعة بهيجة بوحافة 

20220920 115554

شاهد أيضاً

SAVE 20231121 224336

سيدي قاسم: بمناسبة عيد الاستقلال، عامل الإقليم يعبد جداول التنمية بكافة تراب الإقليم.

في إطار الاحتفالات لتخليد الذكرى الثامنة والستين لنيل المملكة المغربية الشريفة تحررها واستقلالها، أشرف السيد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.