fbpx
أخبار عاجلة
الرئيسية » آراء » سيدي قاسم : رسالة إلى الميثومان السياسي !

سيدي قاسم : رسالة إلى الميثومان السياسي !

IMG 20210815 WA0006

بقلم حميد وضاح

مع اقتراب تاريخ الاستحقاقات الوطنية يستعد الميثومان السياسي بسيدي قاسم لتقديم ترشيحاته للانتخابات بكل محطاتها الجماعية والإقليمية والتشريعية، ولم تكفيه السنوات الطويلة العجاف التي قضاها في هذه المؤسسات وما جناه من أموال منها بمقابل صفر إنجاز للساكنة لدرجة أصبح القاسيمون يعتبرونه انه لعنة سياسية حلت عليهم من طرف الدولة.

وما ظل هذا الكائن السياسي يتوقف في إنتاجه هو الميثومانيا والكذب والادعاء والنميمة في خلق الله في جلساته في المقهى المعلومة بسيدي قاسم مع أصدقاء النوايا السيئة الذين أينما مالت ريح مصلحتهم مالوا معها كالقصب, فهذا عامل يهابه ويهم دائما بتقبيل يده وهو يمتنع، وهذا مقاول لن يوقع له على “الديكونط” إذا لم يأتيه خاشعا راكعا، وأن هذا السياسي سيدخله السجن، وأن الكلب إذا ترشح في لائحة سينجح فما بالك بالحمير…

ميثومان الانتخابات بسيدي قاسم هذا، عليه أن يدرك أن الظروف التي ساهمت في نجاحه في تشريعية 2015، حيث كل شيء هيء له سلفا والكل اشتغل لصالح نجاحه، تغيرت حاليا، وأن الناس التي كانت تساق كالقطيع على الجرارات وكافة وسائل النقل السري والعلني لتصوب عليه قد وصلت إلى مستوى من الوعي يجعلها قادرة على الاختيار الحر والمسؤول، و”والله ما تقفلتي لا فورتي”.

لميثومان هذا أقول : ” لكي تنجح في الاستحقاقات التي وضعت ترشيحك فيها، عليك أولا ان تجاهد نفسك حتى تحررها من عقدة انتفاخ أناها، وان تنزل من برجك العاجي وأن ترتبط بالناس في علاقة وطيدة وحسنة، وأن تكون على تواصل دائم معهم، وأن تعيش أحزانهم وأفراحهم، وأن تجيد الإنصات لهمومهم ومشاكلهم، وألا تدخر جهدا لطرق جميع الأبواب لحلها وتدليلها، وأن تعاملهم معاملة احترام وتقدير، وألا تطعن في كرامتهم وتحتقرهم وتضعهم جميعهم في سلة واحدة كلما هزمتك كؤوس الويسكي في وحدتك القاسية في فيلتك المنعزلة، حيث تختفي فيك ملكة التمييز والحكم الصادق.

هذه هي الشروط الجديدة المطلوبة للنجاح في انتخابات 8 شتنبر، وكل القاسميون يدركون جيدا أنك عاجر على التحلي بها، لأن عقدة التعالي عليهم قد استبدت بك ما يعني أن عودتك لحياتنا التمثيلية تظل مستحيلة في ظل هذه الشروط الجديدة / اللهم إلى الدولة باقي عزيز عليها وما سخياش بفراقك.

وأختم وأقول :” إن فاقد القيمة لا ينتج قيما”.

httpsweb.facebook.comelwajihapress scaled 1

شاهد أيضاً

230716041504

البرلماني العياشي الفرفار: طفولتي كنت اسرح خمس بقرات وعجل صغير

حكاياتنا بالعالم القروي حكايات غير ملونة، لكنها حكايات صادقة وحقيقية وهنا تكمن قيمتها. العالم القروي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.