لهذا السبب رئيس جماعة المكرن يتخلى عن اجرته الشهرية والتعويضات المخصصة للرئاسة

معالجة النص: هند عجبة

متابعة: حسن المزالي

أعلن رئيس جماعة المكرن إقليم القنيطرة خلال اللقاء التواصلي الأخير مع رؤساء الجمعيات الجادة والناشطة بحضور النائب البرلماني حاتم برقية، والذي انعقد يوم اول امس السبت 01 يناير الحالي، عن تنازله عن كافة التعويضات على المهام الانتدابية الخاصة به كرئيس للجماعة، نظرا لضعف ميزانية الجماعة، وللتهميش الذي تعيشه منذ سنوات.

وأشار مصدر خاص لجريدة الواجهة، أن الرئيس الجماعة الحاج منصور قريطة ، عن حزب التجمع الوطني للاحرار، تقدم بطلب يلتمس فيه التخلي عن اجرته الشهرية وتعويضاته المالية نظرا لضعف ميزانية الجماعة وذلك في سابقة من نوعها.

اذ ولاول مرة تاريخيا بجماعة المكرن او إقليم القنيطرة الحاج منصور اقريطة الذي ترأس جماعة المكرن في هذه الولاية تخلى رسميا عن أجرته الشهرية التي تقدر ب 5400 درهم وعن التعويضات التي يخولها له القانون كبنزين التنقل وتعويضات التنقل حيث اكتفى بالتنقل بواسطة سيارته الخاصة وببنزينه الخاص مؤكدا أن دخوله غمار السياسة ماهو إلا غيرة عن جماعة المكرن التي تعاني التهميش منذ سنين بغية الدفع بعجلة تنمية المنطقة إلى الأمام.

كما وضح الحاج “قريطة “رئيس المجلس الجماعي المكرن في تصريح له قائلا “ليس همي السلطة أو أجرتها أكثر من أكون قادرا على حل معاناة ساكنة جماعة المكرن التي تعاني من الربط الفردي الماء الصالح للشرب والطرق والكهرباء ومعاناة التلاميذ من التنقل إلى المدارس وعدم تواجد مرافق عمومية كملاعب القرب ورياض الأطفال وإلى غيره من الضروريات التي يجب أن تتوفر لساكنة جماعة المكرن”

هذا وتجدر الإشارة إلى أن المقاول الفلاحي الحاج منصور قريطة ابن منطقة اولاد عامر، والذي جرى انتخابه بهذا المنصب بجماعة المكرن بإقليم القنيطرة في استحقاقات 8 شتنبر 2021 كمرشح عن حزب التجمع الوطني للأحرار خلفا للسيد عبد الصمد اللاخضر، الى انه من الكفاءات السياسية والجمعوية الشابة حصل على 27 صوتا من اصل 30 مقعد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

77 requêtes en 0.902 secondes