المنسق الإقليمي للحركة الشعبية بقلعة السراغنة يؤكد ان لقاء مبديع وأوزين يندرج في سياق الاستعداد للاستحقاقات.

بقلم: بهيجة بوحافة 

صرح عزيز مصباح المنسق الإقليمي لحزب الحركة الشعبية بقلعة السراغنة ورئيس جماعة اولاد اصبيح بنفوذ قيادة أولاد زراد دائرة القلعة أهل الغابة، أن اللقاء التواصلي الذي احتضنته قاعة أحد الفضاءات السياحية الخاصة برئاسة محمد أوزين ومحمد مبديع الوزيرين السابقين وعضوي المكتب السياسي مع رؤساء المجالس الجماعية المنتمين لحزب السنبلة بحضور وديع الحمادي عضو المكتب السياسي وعضو مجلس جهة مراكش اسفي ونائب كاتب مجلس بلدية قلعة السراغنة، ورئيسا جماعتي اولاد الشرقي لوناسدة، ياتي في سياق الاجتماعات التنظيمية للحزب استعدادا للاستحقاقات الانتخابية القادمة  منتصف السنة الجارية.

وأكد عبد العزيز مصباح المنسق الإقليمي انه خلال هذا اللقاء تمت مناقشة الأهمية البالغة التي يوليها المكتب السياسي لحزب الحركة الشعبية للدور الأساسي الذي ينبغي أن يلعبه الحركيون في الاستحقاقات القادمة من أجل تحقيق تمثيلية مهمة داخل مختلف المؤسسات الدستورية لكسب الرهان، مضيفا ان اللقاء 
شكل ارضية خصبة لتدارس مختلف القضايا المرتبطة بالوضع التنظيمي الحالي لحزب الحركة الشعبية ودور ممثليه بالمجالس المنتخبة بإقليم قلعة السراغنة.

و الجدير بالذكر ان حزب الحركة الشعبية حصل في الانتخابات المنصرمة على 70 مستشارا و برئاسة أربع جماعات ترابية  باولاد اصبيح، اولاد الشرقي، أولاد خلوف و جماعة لوناسدة، ويتوفر على تمثيلية بعضويتين بالمجلس الإقليمي لعمالة قلعة السراغنة، ومستشار واحد بكل من مجلس جهة مراكش آسفي، والغرفة الفلاحية، إضافة إلى أربعة أعضاء بغرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة مراكش اسفي.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

83 requêtes en 0.892 secondes
‪‬‏ google.com, pub-5944362249061261, DIRECT, f08c47fec0942fa0