وقفات احتجاجية أمام القناة الثانية تنذر بغليان سياسي ساخن

 وقفة

نظمت الشبيبة الاستقلالية يوم الثلاثاء 2 يونيو 2015 على الساعة الثامنة مساء, وقفة احتجاجية أمام مقر القناة الثانية ضد ما وصفته بالتسيب الذي تعرفه هذه القناة خاصة ما تم بته ليلة الجمعة 29 مايو 2015 في  إطار فعاليات مهرجان موازين حيث قدمت المغنية الأمريكية” جنيفر لوبينز” رقصات خليعة شكلت صدمة عنيفة لدى العديد من المشاهدين الذين عبروا عن تدمرهم مما شاهدو.

وقد شهدت الوقفة رفع شعارات منددة لما آلت إليه الأوضاع داخل هذا القطب الإعلامي” المتفتح”ومطالبة في نفس الوقت بإقالة وزير الاتصال ومحاكمة مسؤولي القناة الثانية ولم يسجل أثناء هذه الوقفة أي اصطدام أو تدخلات من قبل رجال الأمن الذين ضلوا يراقبون الوضع من بعيد.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن شبيبة العدالة والتنمية بجهة البيضاء سطات تعتزم هي الأخرى تنظيم وقفة مماثلة أمام مقر قناة الثانية   للاحتجاج على اللقطات الفاحشة التي نقلتها القناة مباشرة من مهرجان موازين وذالك يوم الخميس 4 يونيو 2015 ابتداء من الساعة السادسة ونصف مساء.

يبقى من المؤكد أن هناك جهات بعينها تسعى جاهدة لاستغلال هذه القضية قصد التوظيف السياسي وهو ما سيثير مستقبلا غليان سياسي خاصة وأن الانتخابات الجماعية على الأبواب.

وقفة احتجاجية

عبد الحق الفكاك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

90 requêtes en 0.818 secondes
‪‬‏