هل يمكن لاختلال الدورة الشهرية أن يؤدي إلى الإصابة بفقر الدم؟

هل يمكن للدورة الشهرية أن تؤدي الى فقر الدم؟

 

يعتبر مرض فقر الدم  من الأمراض الشائعة التي  يمكن ان تصيب أي شخص، ولكن هناك العديد من العوامل التي تحفز الاصابة خصوصاً عند المرأة  ترتبط أساسا بالدورة الشهرية. إذ يمكن في بعض الحالات ان تسبب عوزاً او فقراً في مستوى الحديد في الجسم. وهذا لا يعني ان كل مرأة تصاب بفقر الدم بسبب الدورة الشهرية، ولكن هناك حالات معينة يجب التنبه اليها.

خلل في الدورة الشهرية

يمكن للدورة الشهرية ان تؤدي الى فقر الدم، في حال كان هناك خلل معين. ونقصد بذلك مثلاً انّ بعض النساء تأتيهن الدورة الشهرية لمدة 8 ايام ومرتين في الشهر، فيما هناك اخريات يعانين من نزول كميات كبيرة من الدم خلال الدورة او ما يعرف بغزارة الطمث، بالاضافة الى طول الدورة الشهرية واستمرارها لمدة 12 يوم او اكثر. ويكون هذا الخلل ناتجاً عن اضطرابات هرمونية يجب مراجعتها عند الطبيب لتشخيصها وتحديد العلاج المناسب. اما اذا استمرت في الحدوث فيمكن لهذه الاضطرابات ان تؤدي الى فقر دم شديد.
كذلك يجب الاشارة الى انّه بعد سنّ الاربعين وانقطاع الدورة الشهرية، يمكن ان يعانين من فقر الدم لفترة محدودة من الوقت، ولكن يمكن لمستوى الحديد في الجسم ان يعود الى مستواه الطبيعي بعد فترة قصيرة. ومهما كان سبب فقر الدم المرتبط بالدورة الشهرية، فالحل يكون بعلاج المشكلة الاساسية اولاً وتناول مختلف الاغذية الغنية بالحديد مع تناول المكملات بحال وصفها الطبيب. فبذلك تستعيدين قوة جسمك وتساعديه على تخطي مشكلة فقر الدم التي يمكن ان يكون لها مضاعفات خطيرة لاحقاً.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

99 requêtes en 0.991 secondes
‪‬‏