نيمار يودع كوبا أمريكا

2048x1536-fit_neymar-coeur-altercation-joueurs-colombiens-lors-copa-america-17-juin-2015

أعلن اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم، اليوم الجمعة، عن إيقاف البرازيلي نيمار لأربع مباريات في بطولة كوبا أمريكا، مما يعني نهاية مشاركته في النسخة التي تستضيفها تشيلي حاليا، بعد تقييم الأحداث التي وقعت في مباراة منتخبه ضد كولومبيا وانتهت بطرده رفقة الكولومبي كارلوس باكا.

وتبعد العقوبة التي يمكن استئنافها أمام لجنة الانضباط، اللاعب عمليا من البطولة، حيث تتبقى لفريقه مباراة وحيدة في دور المجموعات، فضلا عن مباراتين مفترضتين في دور الثمانية، و مباراة تحديد البطل في الرابع من يوليو/تموز المقبل.

ومد الإتحاد، العقوبة اليوم لثلاث مباريات أخرى، بعدما كان قد أعلن في وقت سابق عن إيقاف اللاعب لمباراة واحدة بعد أن تلقى في مباراة الجولة الثانية للمجموعة الثالثة أمام كولومبيا الإنذار الثاني، لتكون إجمالا الإيقاف لأربع مباريات فضلا عن غرامة مالية بقيمة عشرة آلاف دولار.

وأشار بيان الاتحاد إلى أن هذه القرارات تأتي “نتيجة طرده نيمار والأحداث التي أعقبت اللقاء ضد المنتخب الوطني لكولومبيا يوم 17 يونيو الماضي”، مشيرا إلى إيقاف الكولومبي باكا لمدة مباراتين فضلا عن غرامة مالية قدرها خمسة آلاف دولار

وكان نيمار، الذي تلقى بطاقة صفراء من طرف الحكم التشيلي إنريكي أوسيس، سيغيب في كل الأحوال عن مباراة الجولة الأخيرة أمام فنزويلا اليوم الأحد، نظرا لأنه حصل أيضا على إنذار في أولى مباريات فريقه بالبطولة أمام بيرو

وفي نهاية اللقاء، الذي حسمته كولومبيا لمصلحتها بهدف، ضرب نيمار بالكرة المدافع بابلو أرميرو، قبل أن ينطح خيسون موريو، لذا تدخل باكا ودفع المهاجم البرازيلي، ليشهر أوسيس البطاقة الحمراء في وجه كل من نيمار وباكا.

مهدي عصفاري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

92 requêtes en 0.926 secondes
‪‬‏