مشروع سد أمداز بإقليم صفرو .مشاكل إيكولوجية وجمعية حقوقية تدخل على الخط

أصدر المكتب المحلي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع صفرو يومه الجمعة 1 يناير 2021 بيانا شديد اللهجة يطرح فيه التضامن المطلق واللامشروط مع عمال شركة سونطرام ، ويطالب بتفعيل محاضر الحوارات مع تحميل مسؤولية مايقع من خروقات لقانون الشغل للسلطة المحلية ولمفتشية الشغل العاجزين عن إرغام الشركة  على تطبيق قانون الشغل . 

وأفاد البيان أن المكتب المحلي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان يتابع باهتمام و قلق شديد مسلسل معاناة عمال شركة سونطرام بسد مداز بإقليم صفرو، و ما واكبها من احتجاجات منذ سنة 2019 للمطالبة بحقوقهم وفق ما تقتضيه مقتضيات القانون.

 وقد سجل المكتب قلقه من الوضع البيئي بالمدينة و الإقليم والذي يعاني من  الاستغلال البشع و المبالغ فيه للمياه الجوفية و  تكاثر مقالع الرمال و الحصى و مدى تأثيرها على التجمعات السكنية و الفرشة المائية ؛ و عدم احترام دفاتر التحملات ذات الصلة بالقانون و تماطل المجلس الإقليمي و الجماعات المحلية القروية و الحضرية في إنجاز و تهييء مطرح جماعي عمومي بعد أن ثبت التأثير السلبي و الخطير للمطارح العشوائية (بودرهم نموذج).

وقد سجلت الجمعية  مواقف واضحة فيما يتعلق بحقوق الشغل و الحق في الصحة و البيئة الصحية السليمة .

إذ يؤكد البيان : 

1- مطالبته إدارة شركة سونطرام بالاستجابة الفورية لمطالب العمال في احترام تام لمقتضيات و مواد مدونة الشغل  و تأكيده على استعداده المبدئي  لدعم و مؤازرة عمال الشركة في معاركهم النضالية من أجل انتزاع حقوقهم كاملة.

2- مطالبته السلطات المحلية بتحمل مسؤولياتها في الحفاظ على بيئة تراعي صحة المواطنين – خصوصا و أننا إزاء انهيار ملحوظ للمنظومة الصحية.

3-  تأكيده  على كونية وشمولية حقوق الإنسان وعلى ترابطها وعدم قابليتها للتجزيء بقدرما يؤكد على أهمية التنوع البيولوجي ؛ كجزء ضروري للتمتع بباقي الحقوق ؛ في الحفاظ على الحياة فوق كوكب الأرض وعلى مسؤولية الجيل الحالي في حق الأجيال اللاحقة  في نظام ايكولوجي خال من التلوث ويخدم استمرار الحياة بشكل طبيعي.

رشيد كداح 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

85 requêtes en 1.304 secondes
‪‬‏