بركان

اهتز سكان حي واد الذهب ببركان صباح أمس الاثنين على وقع ،حيث أقدم شخص على وضع حد لحياته بعد شنق نفسه بمنزل الأسرة في ظروف أرجعتها بعض المصادر للمشاكل العائلية.
الهالك المسمى قيد حياته تسولي.م مزداد سنة 1976 متزوج وأب لطفلة. هذا وبمجرد علمها بالخبر انتقلت المصالح الأمنية إلى منزل الهالك للوقوف على الواقعة وتحرير محضر في الموضوع فيما تم نقل جثته إلى مستودع الأموات التابع للمستشفى الإقليمي الدراق قصد إجراء التشريح الطبي لمعرفة ملابسات الوفاة.
هذا وتسببت حوادث الانتحار المتتالية التي شهدها إقليم بركان منذ بداية السنة الجارية في طرح كثير من الأسئلة خاصة وسط الجمعيات المهتمة بمحاربة الإدمان والبطالة بالإقليم والتي طالبت الجهات المعنية بضرورة الوقوف عندها من أجل العمل على وضع استراتيجية محكمة لتشغيل الشباب المعطل بالإقليم ومحاربة الإدمان كما طالبت المجلس العلمي بالمدينة بالتحرك من أجل التحسيس بخطورة ظاهرة الانتحار التي باتت تتنامى بمختلف مناطق الإقليم خاصة خلال السنوات الأخيرة.