سمير بومسعود يطعن في الجمع العام لفريق شباب الريف الحسيمي

تقدم سمير بومسعود المنخرط الحالي و الرئيس السابق لشباب الريف الحسيمي لكرة القدم ، لدى المحكمة الابتدائية بالحسيمة بالطعن في الجمع العام العادي الذي انعقد بتاريخ 14 يناير 2021 لعدم احترامه للقوانين المعمول بها داخل الجمعيات الرياضية.

بعدما عرف هذا الجمع العام عدة خروقات (حسب الرئيس السابق) منها عدم احترام القانون، لا من ناحية اعلان تاريخ ومكان انعقاد الجمع العام ولا دعوة المنخرطين مثلما هو معمول به في إطار انعقاد الجموع العامة المحددة في القانون الأساسي للجمعيات الرياضية، حيث لم يتم الإعلان عنه الا قبل ثلاث ساعات فقط من انعقاد الجمع العام دون تحديد الساعة والمكان وانعقد بشكل سري، كما عرف هذا الجمع العام إقصاء للصحفيين المعتمدين لمنابر اعلامية وطنية بالحسيمة
وارتكز سمير بومسعود في طعنه الذي وضعه بالمحكمة الابتدائية بالحسيمة، في عدم توصله بدعوة مضمونة لحضور الجمع العام العادي ولا بالتقرير الأدبي ولا المالي باعتباره منخرطا بالفريق، ورئيسا سابقا للفريق. كما وضع نسخا من طعنه في الجمع العام لدى السلطة المحلية والشبيبة والرياضة بالحسيمة وايضا الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم وأيضا عند مدعمي الفريق من أجل أن يتحمل كل جهاز مسؤوليته القانونية، هذه الخروقات القانونية وقعت تحت أعين ممثل الجامعة المتمثل في رئيس العصبة الوطنية للهواة ” جمال سنوسي” وممثل الشبيبة والرياضة والسلطة المحلية.
في انتظار ان ينظر القضاء في مسألة الطعن حيث يأمل الغيورون على الفريق أن يتم إعادة انعقاد الجمع العام العادي بعدما تنظر المحكمة في كل الخروقات التي شابت هذا الجمع العام الذي أصبح قضية رأي عام بالحسيمة، بعدما بات الجميع يشكك في الجموعات العامة للفريق الحسيمي.
يذكر ان الجمع العام العادي للموسم الرياضي 2018/2019 لم يعلن عنه ولم ينعقد كما هو معروف عند العموم امام تخوفات بانعقاده سرا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

89 requêtes en 3.478 secondes
‪‬‏