دراسة: هل لإبرة الظهر المستخدمة أثناء الولادة خطورة؟


تشعر كل مرأة مقبلة على ولادة بالخوف والذعر الشديدين من آلام المخاض وتجربة الولادة خاصةً إذا كانت المرة الأولى التي تلد فيها أو إذا كان لها تجربة صعبة ومريرة مع ولادة سابقة.

حيث تختلف تجربة الولادة و الآلام المصاحبة لها من أم الى أخرى حسب عدة عوامل منها قدرة المرأة على التحمل وحجم ووضعية الجنين، وقوة إنقباضات الرحم أثناء الولادة .

ولذلك فخيار طريقة الولادة والسيطرة على الألم يختلف أيضاً من امرأة إلى أخرى فالبعض يفضلن الولادة الطبيعية وأخريات القيصرية وبعضهن يخترن ولادة مريحة بدون ألم.

وأصبحنا نسمع كثيراً عن طريقة إبر الظهر (Epidural analgesia) التي أصبحت واحدة من أكثر الطرق انتشاراً للولادة بدون ألم.

وبالطبع فهي كمعظم العلاجات الطبية لها فوائدها وأضرارها .

وهنا سنعرفك عزيزتي الأم على كل المعلومات ونجيبك عن كل الأسئلة التي تدور بذهنك و المتعلقة بهذه الطريقة للولادة بدون ألم قبل أن تقرري قبولك أو رفضك لهذه الطريقة في ولادتك .

ما هي ابرة الظهر؟

ابرة الظهر هي عبارة عن حقن جرعات متكررة من المخدر الموضعي في مكان معين من النخاع الشوكي والتي تؤدي بدورها إلى تخدير الأعصاب الخاصة بالرحم وقناة الولادة بدون أن يتوقف سير عملية الولادة.

حيث تمنع الإحساس بآلام الولادة على الرغم من أن الأم تكون في حالة وعى كامل طيلة مدة الولادة وحتى لحظة ولادة الطفل.

ولابد أن يتم الحقن بهذه الطريقة بواسطة أخصائي التخدير والمتخصص جداً في هذه الطريقة والذي يظل بجوارك مع طاقم التوليد الى أن تتم ولادتك بأمان .

مزايا ابرة الظهر في الولادة بدون ألم

1- لا تشعر الحامل بأي ألم طيلة فترة الولادة.

2- لايوجد أي إحساس بالدوار يترافق مع هذه الطريقة أثناء أو بعد الوضع.

3- في حالة ضرورة الخضوع لعملية قيصرية فأنت لست بحاجة لتخدير أخر بل يتم امتداد لهذه الطريقة..وهي من اكثر الطرق شيوعا وامانا للتخدير في العملية القيصرية..

4-وجود أطباء التخدير والولادة والطاقم المساعد طيلة فترة التوليد يعطيك احساس بالطمأنينة

هل ابرة الظهر أمنة ؟

لقد اتضح بعد دراسات عديدة إن هذه الطريقة آمنة لكل من الأم والمولود.

أما بالنسبة لأكثر الأثار الجانبية شيوعاً لهذه الطريقة في التخدير فهي ستكون الهبوط المفاجئ بضغط الدم الأمر الذي يحدث بين 1-2% من الحالات ،ولكن مع وجود طاقم التخدير والطاقم الطبي يسهل التعامل مع الأمر بسرعة، وعادة يتم التحكم في الضغط والقضاء على هذه المشكلة .

ومن أكثر المضاعفات شيوعاً لهذه الطريقة من التخدير هو هبوط في ضغط الدم والصداع المصاحب لها إلا أن كلاهما يمكن السيطرة عليه ..

كما يمكن لمعظم النساء استعمال هذه الطريقة في الولادة بدون ألم ماعدا بعض السيدات اللواتي يعانين من أمراض بالدم أو القلب أو حساسية من الأدوية المخدرة المستعملة بالإضافة للنساء اللواتي أجريت لهن جراحات بالظهر وفي هذه الحالات يجب أن تتم استشارة طبيب التخدير قبل البدء فيها .
لا يجب استعمال هذه الطريقة في حالات رفض الأم أو في حالة النزيف الحاد أو ارتفاع درجة حرارة الأم نتيجة إلتهابات في الجسم ..وفي حالات أمراض الدم التي قد تصيب الأم .

أخيراً لابد من التوضيح بأن الإبرة لا تمس بأي شكل الحبل الشوكي و هي بعيدة عنه كل البعد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

95 requêtes en 0.528 secondes
‪‬‏