جريمة تعذيب واغتصاب لطفل قاصر كان يعمل راعي غنم بطانطان

تحت اشراف النيابة العامة بطانطان و بتنسيق مع الضابطة القضائية تمكنت من اعتقال المشتبه فيهم في تعذيب طفل قاصر كان قد استقبله مستشفى الحسن الثاني في حالة حرجة ، حيث تعرض للتعذيب والإحتجاز والضرب ووضع عصى في مؤخرته حسب ماجاء على لسان المتهمين في التحقيق ، وبأمر من السيد وكيل الملك تم عرض القاصر على خبرة طبية التي أكدت تعرض الطفل القاصر للتعذيب عدة مرات وكدى هتك العرض بواسطة عصا حادة من طرف المشتبه فيه التاني أدت إلى ثقب خطير في أمعائه وبالتالي تم احالة الملف على الجنايات باكادير.
للإشارة الطفل القاصر يعمل راعي غنم لدى أحد الاسماء المعروفة بمنطقة (الخصية) جماعة أبطيح اقليم طانطان، والان يتلقى العلاج بقسم العناية المركزة بمستشفى الحسن الثاني بطانطان

متابعة المحجوب هندا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

91 requêtes en 0.719 secondes
‪‬‏