بالفيديو: اعتداء خطير على فتاة قاصر بسطات يورط الامن والقضاء

رفضت محكمة الاستئناف بمدينة سطات البث في ملف المقدم بشأن الضرب والجرح الخطيرين بواسطة مدية من الحجم الكبير ومحاولة قتل فتاة قاصر بعد الترصد لها من طرف احد الأقارب  الذي ينحدر من ضاحية مدينة سطات، في أعقاب بداية النظر بالملف الذي خلق نوعا من الاستياء والجدل لدى عائلة الضحية والمواطنين وجمعيات المجتمع المدني على حد سواء.

وجاء في تصريحات عائلة الضحية أن قرار المحكمة الجنائية بمدينة سطات كان كالصاعقة بالنسبة لهم عندما أحالت الملف إلى المحكمة الابتدائية بنفس المدينة، مؤكدة عدم الاختصاص بحجة أن هناك علاقة كانت تجمع الضحية بالجاني .

كما أعلنوا أن هذا الفعل يتنافى مع أعراف المجتمع المتحضر الذي يعترف بحقوق المرأة في حياتها وجسدها، ويلزم بشدة نبذ مثل هذه الأعمال العنف والعمل على ردع ذلك.

وتعود حيثيات القضية إلى نحو شهر شتنبر الجاري، حين حاول المتهم أثناء استفسار أم الضحية القاصر عن معارضتها لمشروع زواجه من بنتها القاصر، ليفقد أعصابه و يقوم بارتكاب جريمة محاولة القتل في حق الفتاة، حسب ما جاء بمجموع التصريحات وملف القضية، وبحسب محضر الضابطة القضائية الذي تم فيه الاستماع للجاني، فإن المتهم اعترف بقدومه على طعن الفتاة عدة طعنات بسبب عدم استجابتها للزواج منه.

وتوجه رئيس "جمعية سيدتي المغربية" بالتعقيب على قرار المحكمة، وأعرب بدوره عن أسفه الشديد لما تعرضت له الطفلة القاصر جراء رفضها الزواج بسن مبكر، وصرح كذلك بالدعم المباشر للقضية التي تعتبر من القضايا المشينة للأخلاق والأعراف بالمغرب على حد قوله.

إعداد: رشيد أسارة/يونس غلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

88 requêtes en 0.757 secondes
‪‬‏