الشماعية: هل يتحمل المجلس الجماعي الجديد مسؤوليته تجاه صحة المواطن؟؟

عزيز بن ازوينا
يشكل مطرح الأزبال بمدينة الشماعية نقطة سوداء هددت ولا زالت تهدد صحة المواطنين جراء الروائح النثنة ومخلفات الأزبال التي حولت سكون المدينة إلى كابوس حقيقي قض مضجع الساكنة رغم كل المحاولات والمبادرات التي اتخذت للفت الانتباه لهذا المشكل.
تعد صحة المواطن أولوية الأوليات باعتبارها حقا دستوريا يجب أن ينعم به كل مواطن، ويعد كل خطر يهدد سلامة هذا الحق جريمة، وهو بالفعل ما مورس، ولا زال يمارس في حق ساكنة المدينة التي ازدادت معاناتها مع  مخلفات المطرح البلدي المجاور لمساكنها، والذي تصل روائحه النثنة إلى قلب بيوتها ما يحول سكون البيوت واستقراراها  إلى جحيم حقيقي يجد المواطن الشماعي نفسه أمامه في ظل غياب إرادة حقيقية للمجالس الواجب عليها حل هذا المشكل الذي أصبح الوضع معه لايطاق.
وقد رفعت العديد من هيئات المجتمع المدني شكايات في الموضوع قصد لفت انتباه المسؤولين للخطر الذي يشكله المطرح على صحة المواطنين، لكن وعلى ما يبدو أن للمجالس رأي آخر إذ تبقى وللأسف الشديد بعيدة كل البعد عن المشاكل الحقيقية التي تعانيها ساكنة المدينة وهو ما يجعل مسار التنمية الجادة في واد وتوجهات المسؤولين بالاقليم والمدينة في واد آخر.
والجدير بالذكر أن هذا المطرح يجاور أكبر الثانويات بالمدينة وتحيط مخلفاته وروائحه الكريهة بكل مرافق المؤسسة ويقلق بال التلاميذ والأطر العاملة بالمؤسسة، وهوما تصعب معه  العملية التعليمية التعلمية التي تتطلب جوا خاصا لكي تمر في أحسن الظروف لكن وللأسف يغيب هذا عن المجالس المتعاقبة التي تتحمل وزرا ثقيلا جراء غياب الوعي بخطورة الوضع القائم ، والتماطل في إيجاد الحلول الممكنة.
أمام هذا الوضع الذي لا يقبل حله التأخير هل يتحمل المجلس الجديد لمدينة الشماعية مسؤوليته الكاملة ، ويخلص الساكنة من وبال المطرح البلدي الذي هدد، ولا يزال يهدد صحة المواطن؟؟ أم أنه سيحدو حدو من سبقوه عن طريق بيع الوهم،ونهج سياسة التسويف التي تزيد من هوة فقدان الثقة بين المواطن والمنتخبين.

.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

88 requêtes en 0.857 secondes
‪‬‏ google.com, pub-5944362249061261, DIRECT, f08c47fec0942fa0