الدرك الملكي بجماعة الزاك يفك لغز سرقة السوق اليومي

الدرك الملكي بجماعة الزاك يفك لغز سرقة السوق اليومي

تمكنت عناصر الدرك الملكي بالجماعة الترابية للزاك؛ من فك لغز سرقة أحد المحلات التجارية المتواجدة داخل السوق اليومي للجماعة ؛ بعد مدة من الترصد و المراقبة و تجميع المعطيات حول المشتبه فيه(م) و الذي لم يكن سوى تاجر آخر من داخل السوق ؛ يمتهن بيع الخضر و الفواكه و المواد الغذائية.

الدرك الملكي و بإشراف مباشر من رئيس المركز السيد ” عبد الرزاق مزميلي” و بعد توصله بشكاية من المشتكي/الضحية في شأن السرقات المتتالية التي يتعرض لها محله التجاري المحادي للمتهم، جند كل الإمكانيات المتاحة، و استنفر عناصره للقبض على الجاني ؛ الذي بينت كاميرا المراقبة أنه هو الفاعل بالرغم من محاولته التنكر بملابس مموهة خلال عمليات السرقة ، ناهيك عن الإعتراف بما هو منسوب إليه بعد مواجهته بالأدلة و المعطيات المتوفرة ؛ و هو أمر خلق نوع من الصدمة داخل تجار السوق الذين كانوا يتعاملون مع المتهم بنوع من الثقة الزائدة؛ و حسن النية .

و بعد القبض على الجاني لحظات قبيل الإفطار من داخل منزل أسرته؛ و اقتياده نحو مخفر الدرك الملكي و تنقيطه تبين أنه من أصحاب السوابق العدلية في مجال السرقة و الإختطاف و الاغتصاب؛ حيث تمت إحالته على النيابة العامة بأكادير التي أمرت بوضعه داخل السجن المحلي بايت ملول و متابعته بالمنسوب إليه.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

84 requêtes en 0.690 secondes
‪‬‏