الحقوقي احمد بولمان يصف الحملة الإنتخابية بالمجزرة الديموقراطية و الجاني والمجني عليه شركاء في بيع الوطن

صدرت تغريدة بالصفحة الرسمية بقلم الحقوقي أحمد بولمان رئيس الجمعية المغربية لحقوق الإنسان الفرع الإقليمي لمدينة قلعة السرغنة بموقع التواصل الاجتماعي الفايسبوك يصف المشهد السياسي بالحملة الانتخابية التي اطلقت من ايام بالمجزرة الدمقراطية و هذا ما جاء في نصها:” الإقليم يعيش أسوأ محطة انتخابية وأفسدها على الاطلاق توزيع الأموال بالأحياء والدواوير بلغ مستوى غير مسبوق أمام مرأى ومسمع من مختلف أجهزة الداخلية العلنية والسرية .

نسجل بكل أسف حياد السلطة السلبي ونسجل بكل أسى وجود كتلة انتخابية فاسدة تشكل قاعدة انتخابية قارة لوجوه الفساد والإفساد.

إن الذي يبيع صوته اليوم غير مقبول منه إطلاقا رفع صوته غذا للمطالبة بحق أو رفع حيف ، الكل شريك في جريمة إفساد العملية الانتخابية. 

لا تنتظروا منا تحرير شكايات مكتوبة، فالجاني والمجني عليه شركاء في جريمة إسمها بيع الوطن .” 

متابعة بهيجة بوحافة 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

89 requêtes en 0.816 secondes
‪‬‏ google.com, pub-5944362249061261, DIRECT, f08c47fec0942fa0